جامعة دمشق ومجلس الأعمال السوري الصيني يوقعان مذكرة تفاهم

وقع رئيس جامعة دمشق الأستاذ الدكتور محمد أسامة الجبّان ورئيس مجلس الأعمال السوري الصيني المهندس محمد حمشو مذكرة تفاهم بهدف توثيق وتأطير التعاون المشترك بينهما في مجالات تعزيز التبادل العلمي واللغوي.

 وفق المذكرة ينسق مجلس الأعمال السوري الصيني لربط المعهد العالي للغات في جامعة دمشق مع الجامعات الصينية الرسمية أو الخاصة المعترف بها والمتخصصة بتعليم اللغات، بالإضافة لتأمين منصة تعلم إلكترونية تشجع التعلم عن بعد، وبدورها تؤمن جامعة دمشق الخبرات والاستشارات والمناهج الدراسية الحديثة والوسائل التعليمية لتسهيل تعلم اللغة العربية في المعهد العالي للغات.

كما اتفق الجانبان على تنظيم الندوات وورشات العمل والمؤتمرات وبرامج زيارات الأساتذة والباحثين والطلاب للاطلاع على المشاريع والدراسات التي تعود بالفائدة على الطرفين، فمدة المذكرة ثلاث سنوات قابلة للتجديد، فهي إطار عام للتعاون ومرجع لكافة المشاريع والأنشطة والفعاليات المتفق على تنفيذها لاحقاً.

وأكد رئيس جامعة دمشق الدكتور الجبّان على أهمية توقيع المذكرة لتعزيز التعاون في مجال التدريب اللغوي والاستفادة من إمكانيات الجامعات الصينية في المجالين البحثي والأكاديمي، مشيراً إلى وجود خطة عمل لدى الجامعة محورها دعم شعبة تعلم اللغة الصينية في المعهد العالي للغات، ورفدها بالكوادر التدريسية لإطلاقها قريباً، والاستفادة من كوادر الجامعة في تعليم اللغة العربية في الجامعات الصينية.

من جهته بين رئيس مجلس الأعمال السوري الصيني المهندس حمشو أن التعاون المشترك في مجال تعلم اللغات يسهم في تقوية العلاقات الاقتصادية بين البلدين، مشيداً بجهود جامعة دمشق في تعليم اللغة العربية في بعض الجامعات الصينية.

 وأوضح ممثل السفير الصيني بدمشق أن توقيع المذكرة يسهم بتعزيز التعاون بين البلدين الصديقين سورية والصين في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية، مؤكداً وقوف الصين الدائم مع الحكومة السورية.

 

 



عداد الزوار / 111119288 /