كلية الآداب والعلوم الإنسانية تحتفل بيوم الفلسفة العالمي

  تحت رعاية رئيس جامعة دمشق الأستاذ الدكتور محمد أسامة الجبان أقام قسم الفلسفة في الكلية اليوم فعالية ثقافية فنية بمناسبة اليوم العالمي للفلسفة تحت عنوان: الفلسفة بين بناء الإنسان وتحديات الواقع، وقد حضر الفعالية كل من الرفيق الدكتور مهدي دخل الله عضو القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي والرفيق الدكتور خالد الحلبوني أمين فرع جامعة دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي والأستاذ الدكتور محمد أسامة جبان رئيس جامعة دمشق والأستاذة الدكتورة ميساء سيوفي نائب رئيس جامعة دمشق للشؤون العلمية وعميد الكلية الأستاذ الدكتور عدنان أحمد مسلّم والدكتور محمد الحوراني رئيس اتحاد الكتاب العرب والرفيق الدكتور وضاح نوفل أمين الشعبة الأولى والأستاذة الدكتورة منال مرعي رئيس قسم الفلسفة وعدد من أعضاء الهيئة التعليمية في الكلية، وافتتح الفعالية عميد الكلية مرحباً بالسادة الحضور ومتمنياً لقسم الفلسفة ولسائر الأقسام التوفيق والنجاح الدائم في عملهم العلمي، ومن ثم افتتحت الدكتورة منال مرعي رئيس قسم الفلسفة فعاليات الندوة العلمية التي قدّم فيها الرفيق الدكتور مهدي دخل الله مداخلة علمية بعنوان: الماضوية... جوهر الوعي العربي، أكد من خلالها على أهمية التركيز على الحاضر والابتعاد قليلاً عن العيش تحت عباءة الماضي، وبدوره قدّم الدكتور محمد مرتضى من دولة لبنان الشقيقة مداخلة علمية بعنوان: التموضع المفروض للفلسفة، كما قدّم الأستاذ الدكتور سليم بركات مداخلة علمية بعنوان: دور الفلسفة في الوطن العربي - واقع وآفاق، ومن ثم استعرض الدكتور صالح شقير بمداخلته العلمية حال الفلسفة في جامعاتنا العربية، واختتم الندوة العلمية الدكتور محمد الطاغوس بمداخلة علمية بعنوان: دور الفلسفة في تنمية الموارد البشرية، وبعد ذلك قدّم مجموعة من طلبة قسم الفلسفة عرضاً مسرحياً وفنياً وغنائياً محتفلين بالفلسفة أم العلوم وبيومها العالمي.  



عداد الزوار / 12961717 /