رحلة علمية في كلية الهندسة المعمارية إلى مواقع تاريخية فينيقية ضمن ورشة العمل مسارات فينيقية مشرقية

نظمت كلية الهندسة المعمارية بجامعة دمشق بالتعاون مع الاتحاد الوطني لطلبة سورية والمديرية العامة للآثار والمتاحف والسورية للنقل والسياحة ونقابة المهندسين السوريين "رحلة علمية" إلى مواقع تاريخية شارك فيها 55 طالباً يرافقهم أساتذة من الكلية والمنسقة العلمية لورشة مسارات فينيقية مشرقية وممثلي نقابتي المهندسين والمعلمين.

 

وأوضحت عميدة كلية الهندسة المعمارية الأستاذة الدكتورة ريدة ديب أن الرحلة العلمية ضمن نشاطات ورشة العمل" مسارات فينيقية مشرقية" واستمرت لثلاثة أيام زاروا خلالها جزيرة أرواد، وموقع عمريت، ومتحف طرطوس، وموقع حصن سليمان، وموقع أوغاريت رافقهم فيها مدراء ومسؤولي الأثار والمتاحف والمواقع.

 

وتوجهت أ.د ريدة ديب بالشكر للسورية للنقل والسياحة (الكرنك) ونقابة المهندسين السوريين في طرطوس واللاذقية لما قدموه من خدمات لإنجاح الرحلة العلمية ولفتت إلى أن ورشة مسارات فينيقية تستمر حتى نهاية شهر حزيران 2024.

 

كما تضمنت الرحلة أيضاً زيارة لكلية الهندسة المعمارية في جامعة طرطوس حيث أكد السيد عميد الكلية الدكتور شعيب طليمات على أهمية التعاون المشترك مع كلية الهندسة المعمارية في جامعة دمشق ولا سيما في الفعاليات العلمية الطلابية.

 

يذكر أن ورشة مسارات فينيقية افتتحتها كلية الهندسة المعمارية في 14 أيار وتهدف إلى التعرف على الحضارة الفينيقية في سورية وتوثيق التراث المادي واللامادي، ووضع مقترحات لتطوير المسارات الثقافية في المناطق والمواقع التاريخية المحددة ضمن الخطة العلمية للورشة



عداد الزوار / 796794245 /