تقييم الخيول العربية وتسجيل النسب ..دورة تدريبية في كلية الهندسة الزراعية

 تركزت محاور الدورة التدريبية "تقييم الخيول العربية وتسجيل النسب" التي نظمتها كلية الهندسة الزراعية بجامعة دمشق حول مواصفات الجواد العربي وتقييم الجواد العربي الأصيل وتسجيل المواليد "فتح إضبارة".


وفي تصريح لموقع الجامعة أكدت عميدة الكية الأستاذة الدكتورة عفراء سلوم اهتمام الكلية في مجال الإنتاجي الحيواني الى جانب النباتي، إضافة لسعيها الدائم لتقديم كافة المعارف والخبرات والمهارات التي تفتح مجالاً أوسع في سوق العمل، مبينة أن الدورة ركزت في يومها الأول على الجانب النظري أما العملي فكان ضمن مقر المركز في اليوم الثاني بالاعتماد على أساتذة ومدربين مختصين من ذوي الكفاءة والخبرة، مما يرفع خبرات ومهارات المتدربين والراغبين من خريجي الكلية في التركيز والتخصص وتوسيع المعرفة في مجال الخيول.


وتناول الدكتور طارق عبد الرحيم من قسم الإنتاج الحيواني في الكلية في محاضرته مواصفات الخيل العربي، وكيفية تقييمه وانتقاء الأفضل منها وطريقة تسجيل المواليد، حيث ان لكل حصان عربي أصيل رقم وسجل في كتاب أنساب معتمد دولياً من قبل منظمة الواهو، وتحدث أيضاً عن أهمية سورية في تاريخ الجواد العربي كجزء من الموطن الأصلي للخيول العربية الأصيلة، وتعريف عن المنظمات الدولية المهتمة بالجواد العربي ومجال عملها.


وتحدث المدرب محمود يونس في محاضرته عن تسجيل الخيول وجميع الخطوات المرتبطة بها وأهمية هذا الإجراء لازدياد أعداد الخيول في سورية وللمحافظة على هذه الثروة الحيوانية الهامة.


من جانبه أكد الدكتور صموئيل موسى من قسم الإنتاج الحيواني على أهمية موضوع الدورة كحيوان زراعي مهم جداً حيث تأتي في إطار تأهيل كوادر لتبني هذه الموضوعات وخاصة تقييم الخيول العربية الأصيلة في ظل ندرة الخبراء في هذا المجال.


 يذكر أن الدورة التدريبية نظمت بإشراف مكتب ممارسة المهنة في الكلية واستمرت ليومين في مبنى الكلية ويحصل المتدربون في نهاية الدورة على شهادة تدريبية موثقة من الكلية.



عداد الزوار / 795064295 /