مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون العلمي والتبادل الأكاديمي بين جامعة دمشق وجامعة الكتاب العراقية

وقعت جامعة دمشق وجامعة الكتاب العراقية، مذكرة تفاهم بهدف تعميق وتطوير علاقات التعاون العلمي والتبادل الأكاديمي بينهما، وتشجيع التبادل الطلابي والأكاديمي بين الطرفين بما يخدم المصلحة المشتركة للجانبين.

 

وتحدث رئيس جامعة دمشق عن أهمية التعاون العلمي والتبادل الأكاديمي مع الجامعات العربية عموماً وجامعات العراق على وجه الخصوص، وماله من أهمية لكلا الطرفين، مرحباً بالتعاون مع جامعة الكتاب العراقية، مؤكداً أن عقد الشراكات العلمية ينعكس إيجاباً على تصنيف الجامعات. وتحسين مخرجاتها، ويعود بالفائدة على المجتمع. 

 

من جهته رئيس الوفد العراقي تحدث عن تأسيس جامعة الكتاب في العراق معرباً عن سعادته بالتعاون مع جامعة دمشق التي تعد من أهم ثلاثة أعمدة علمية على مستوى الوطن العربي، وأضاف أنه مثل هذه الاتفاقيات التي تهتم بتبادل الخبرات الأكاديمية والطلابية تعمل على رفع التصنيف العامي للجامعات.

 

واتفق الطرفان من خلال مذكرة التفاهم على يتبادل الخبرات المختلفة في جميع المجالات، بما يعزز حسن الأداء وزيادة فعالية المخرجات والارتقاء بمستوى العملية التعليمية بما في ذلك تقييم البرامج الأكاديمية وتبادل الباحثين، وتبادل الطلاب بين الجانبين وفق برنامج تنفيذي يحدد لاحقاً ويتضمن الآلية والعدد والمدة في تخصصات الهندسة وتكنولوجيا المعلومات والأعمال، ويتبادل الطرفان الخبرات في مجال ضمان الجودة والاعتماد، والاعتماد الدولي، والبرامج المشتركة، وتعزيز الجانب الثقافي بين الطرفين من خلال إقامة المحاضرات والندوات والمؤتمرات العلمية، والدورات التدريبية المختلفة ذات الطبيعة المشتركة، ويستفيد كل طرف من الدورات وورش العمل التي يعقدها الطرف الأخر، وخاصة في مجال تكنولوجيا المعلومات والروبوت وهندسة الاتصالات، ويتبادل الطرفان المطبوعات والإصدارات والأبحاث والمشاريع العلمية المختلفة ذات الطبيعة المشتركة، فيما يتم الاتفاق على التعاون في مجالات أخرى بين الطرفين بشكل مشترك.

 

 كما تضمنت الاتفاقية تشكيل لجنة فنية مشتركة تضم ممثلين عن كلا الطرفين مهمتها الإشراف على تنفيذ هذه المذكرة ووضع برامج تنفيذية وتحديد آليات وتفاصيل تنفيذ هذه المواد.

 

 



عداد الزوار / 679157055 /