الأولى من نوعها في سورية...دراسة علمية تسلط الضوء على علاج مطور لحروق المري بالكاويات عند الأطفال

 تعدُّ الحروق المريئية بالكاويات عند الأطفال من الأذيات الخطيرة التي تصيب المري مسببةً تضيقاً في لمعته في بعض أشكالها، مما يستدعي القيام بعمليات التوسيع للمري والتي قد تنتهي بإجراء عملٍ جراحي يتمثلُ باستبداله بالكولون ووضعه كمري صنعي، رغم ما يحمله هذا الإجراء من مشاكلَ هضميةٍ وجراحيةٍ وتأخرِ نموٍ أحياناً، كما تتنوع العوامل المؤدية لحدوث الأذيّة من المواد القلوية والمواد الحامضة ومواد أخرى كالبطاريات القرصية الصغيرة.

 

وفي هذا الإطار أجرى فريق بحثي من مشفى الأطفال الجامعي بدمشق بالتعاون مع مؤسسة التجذع للبحث العلمي دراسة علمية بعنوان:  "التقييم السريري ونتائج علاج حروق المري بالكاويات عند الاطفال السوريين بجرعات عالية من الستروئيدات( الميتيل بريدنيزولون)" بهدف دراسة دور الميتيل بريدنيزولون(Methyl prednisolon) وخاصةً بالجرعة العالية (1 غ/ 1,73م2/يوم) في الوقاية من التضيقات المريئية الناجمة عن الحروق بالكاويات.

 

وتكتسب هذه الدراسة أهمية خاصة كونها الأولى من نوعها في سورية كدراسة تداخلية تسلط الضوء على علاج مطور لحروق المري بالكاويات عند الاطفال مع دراسة تراجعية احصائية تمت بحرفية ودقة عالية.

 

وشملت الدراسة: 114 طفلاً من الأطفال المرضى الذين راجعوا مشفى الأطفال بشكوى تناول مادة كاوية وكانتْ نسبة الذكور38%، والإناث 76%. بشرائح عمرية مختلفة

وخلال الدراسة طبق الباحث معالجة بالميتيل بريدنزولون وريدياً (1غ/1.73م2/يوم) تسريباً وريدياً خلال 6 ساعات يومياً لمدة (10) أيام، وتم تقييم النتائج بالتنظير الهضمي العلوي.

 

وبينت نتائج الدراسة أن نسبةُ الشفاء بعد نهاية البروتوكول بلغت (92%) سواء للحالات التي تحسنت دون ان تحتاج عمليات توسيع مري، او التي احتاجت جلسات توسيع مري بعدد أقل من غيرها ممن لم يطبق العلاج وتحسنت لاحقا.

 

وخلصت الدراسة العلمية لتوصيات: اعتبار هذا البحث نواة لبحثٍ أوسعَ وأشملَ يعتمد على تطبيق هذه الجرعة من الميتيل بريدنيزولون: (اغ/1,73م2/ يومياً) لعلاج حروق المري بالكاويات في المشافي الأخرى للوصول لبحث متعدد المراكز.



عداد الزوار / 773748716 /