كلية العلوم تختتم أعمال مؤتمرها البيئي السوسن الدمشقي معاً لصون هويتنا وتراثنا الطبيعي

 اختتمت كلية العلوم بجامعة دمشق أعمال المؤتمر البيئي " السوسن الدمشقي معاً لصون هويتنا وتراثنا الطبيعي"، الذي نظمته بالتعاون مع الاتحاد الوطني لطلبة سورية، والمركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة "أكساد"، ومشاركة باحثين من داخل سورية وخارجها.

 

وأوصى المشاركون في المؤتمر بضرورة إنشاء منصة خاصة للمختصين بالبيئة والتنوع الحيوي، والعمل على التواصل مع كافة الجهات المعنية بالبيئة لدعم المهمة الوطنية لفريق السوسن الدمشقي، وبناء قاعدة بيانات وطنية شاملة تعتمد على استخدام التكنولوجيا الحديثة ونشر ثقافة انترنيت الأشياء لتعزيز أنظمة الإنذار المبكر.

 

ودعا المشاركون إلى إنشاء برنامج وطني توعوي للمحافظة على التنوع الحيوي والاستخدام الأمثل له في سورية، وتشجيع تطوير مشاريع ريادة الأعمال في الصناعة والسياحة والغذاء المحلي لاستخدام التنوع الحيوي بالطريقة المثلى.

 

يذكر أن المؤتمر استمر ليومين على مدرج جامعة دمشق وتضمن محاضرات علمية وأوراقاً بحثية بأربعة محاور رئيسية، ومسابقات علمية بيئية، ورافقه معرض بيئي في قاعة رضا سعيد للمؤتمرات.



عداد الزوار / 796352858 /